الأمس
اليوم
الغد

هاجم فالنتيجن دريسن، الصحفي بجريدة دي تلجراف الهولندية، فان در سار، المدير الفني لفريق أياكس، على إثر تصريحاته الأخيرة، حول وضعية اللاعب المغربي عبد الحق النوري.

آس آرابيا
03:47 | 18 / 07 / 2018
هاجم فالنتيجن دريسن، الصحفي بجريدة دي تلجراف الهولندية، فان در سار، المدير الفني لفريق أياكس أمستردام الهولندي، على إثر تصريحاته الأخيرة لوسائل الإعلام، حول وضعية اللاعب المغربي عبد الحق النوري، ووضعية عائلته المادية.

وكان فان در سار، قد سُئل من قبل أحد الصحفيين الهولنديين الأسبوع الجاري، حول ما إذا كان نادي أياكس، ينوي تعويض اللاعب المغربي، الذي دخل في غيبوبة منذ الصيف الماضي، على إثر الحادث الشهير، الذي كاد يودي بحياته داخل الملعب، عندما كان بصدد خوض مباراة ودية مع فريقه أياكس ضد فيردر بريمن الألماني بالنمسا.

لكن إجابة فان در سار كانت صادمة للصحافة الهولندية، إذ قال المدرب، إنه من الطبيعي أن ينظر محامو الفريق إلى القضية.

قال دريسن، الصحفي الهولندي الشهير، مهاجما فان در سار، إن على الأخير حل قضية اللاعب المغربي النوري وعائلته، اليوم وقبل الغد، لأن المدرب ظل مكتوف الأيدي لمدة طويلة.

واعتبر الصحفي الهولندي، أن على فان در سار، أن يترك مسألة محاميي النادي جانبا، ويقف بجانب عائلة النوري، في ظروفها المادية الراهنة.

الأكثر من ذلك، يتابع دريسن، على أن إدارة الأياكس، باتت ملزمة بتقديم الأكثر للنوري وعائلته، خصوصا وأن النادي ولاعبه المغربي، يظلان مرتبطان دائما.

ونصح الصحفي الهولندي، فان در سار، بتسمية مركز تكوين أياكس، المسمى لحدود اللحظة، دي توكموست، باسم النوري، بالنظر إلى أن اللاعب المغربي كان نتاجا خالصا للمركز، أو إنشاء مؤسسة تدعى مؤسسة عبد الحق النوري للأعمال الاجتماعية.

وأضاف دريسن، إلى أنه لا يحق لفان در سار، أن يتكلم عن عبد الحق النوري، بلغة القانون والمحاميين، وفي الوقت ذاته، يوجه رسائل مواساة ومؤازرة في حديثه، حول السير أليكس فيرجسون، الذي أصيب بجلطة دماغية الأسبوع الماضي.

وذكر الصحفي الهولندي، مدرب أياكس، بحادث زوجة الأخير، التي أصيبت هي الأخرى بجلطة دماغية، مشيرا إلى كون فان در سار، يعلم جيدا، تأثير تلك الجلطة على الإنسان كيف ما كان.