المباراة فاصلة بعد تعادل الفريقين في رصيد النقاط بنهاية مباريات الموسم

إيهاب الجنيدي
00:45 | 21 / 07 / 2018


تتجه انظار جماهير الأهلي والزمالك قطبي الرياضة المصرية، عند الرابعة مساء اليوم الإثنين بتوقيت جرينتش، صوب الصالة المغطاة لهيئة قناة السويس، في محافظة الإسماعيلية المصرية، من أجل متابعة المباراة الفاصلة، بين الفريقين لتحديد بطل الدوري المصري الممتاز.

كان الأهلي يتفوق بفارق نقطتين في ختام بطولة الدوري هذا الموسم، لكنه سقط في أخر مبارياته بالمسابقة أمام الزمالك 17-18، ليتعادل الفريقان في مجموع النقاط، ويلجأ لمباراة حاسمة لتحديد بطل الدوري هذا الموسم.

ويخوض الفريقان المباراة، بمعنويات مرتفعة بحثاً عن التتويج باللقب، خاصة في ظل الصراع الجماهيري والمنافسة المحتدمة دائماً بين الغريمين التقليديين في كل الألعاب.

وعقب نهاية المباراة سيتم تتويج الفريق الفائز بالدرع في حضور مسؤولي الاتحاد المصري لكرة اليد، وأعضاء مجلس إدارة الناديين.

ورفضت سلطات الأمن المصري حضور جمهور كبير للمباراة، خوفاً من حدوث صدامات بين الجانبين، وسيقتصر الحضور على حاملي بطاقات حضور المباريات التي منحها اتحاد العبة في مصر لعدد محدد من الجماهير.

من جهته، أكد عاصم حماد المدير الفني لفريق الأهلي على أن الفريق تعلم من المباراة السابقة وعالج الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون، والفريق جاهز للفوز، بينما على الطرف الأخر، أكد مجدي أبو المجد، المدير الفني للزمالك على قدرة فريقه على تكرار الفوز والتتويج بالدرع.

الجدير بالذكر أن الأهلي هو حامل اللقب في الموسم الماضي، بينما فاز الزمالك بالسوبر الأفريقي مؤخراً على حساب المارد الأحمر.