الأمس
اليوم
الغد

يخوض الإفريقي حامل اللقب مهمة صعبة في حملة الدفاع عن لقب كأس تونس لكرة القدم عندما يحل ضيفا على البنزرتي اليوم الأحد، في الدور قبل النهائي للمسابقة.

آس آرابيا
09:52 | 18 / 07 / 2018
يخوض الإفريقي حامل اللقب مهمة صعبة في حملة الدفاع عن لقب كأس تونس لكرة القدم عندما يحل ضيفا على البنزرتي اليوم الأحد، في الدور قبل النهائي للمسابقة.

ويدخل الإفريقي لقاء اليوم سعيا للثأر من البنزرتي، بعد أن تفوق عليه ذهابا وإيابا في الدوري، لكن مهمة الفريق لن تكون سهلة أمام منافسه.

وحقق انتفاضة عندما قاده المدرب الفرنسي برتران مارشان لتحقيق سبعة انتصارات متتالية بالدوري قفز على أثرها لوصافة جدول الترتيب، بعد أن كان يحتل موقعا من بين أندية القاع، قبل أن تهتز نتائجه مرة أخرى في الفترة الأخيرة.

وبعد الخسارة أمام البنزرتي بهدفين نظيفين الأسبوع الماضي، قررت إدارة النادي للتخلي عن المدرب الفرنسي، وإسناد مهمة إنقاذ الموسم للمدير الفني كمال القلصي.

ويأمل الإفريقي في العودة لتوازنه المفقود بعودة لاعبيه المهمين صابر خليفة وزهير الذوادي وبلال الخفيفي وغازي العيادي إلى التشكيلة، بعد غيابهم في المباريات السابقة.

وسيقاتل الإفريقي لتجاوز مضيفه وانتزاع التأهل للمباراة النهائية، ودعم فرصه في نيل اللقب للمرة الثانية على التوالي و13 في تاريخه.

ومن جانبه يأمل البنزرتي في الاستفادة من اللعب على أرضه وأمام جماهيره من أجل الإطاحة بمنافسه والتأهل للمباراة النهائية للمسابقة، وتأكيد تفوقه عليه في الموسم الحالي.

ويملك البنزرتي المتوج باللقب ثلاث مرات سابقا تشكيلة منسجمة من اللاعبين، لكن تحوم الشكوك حول قدرة مهاجمه الكونغولي جاك ميدينا على المشاركة في المباراة، بعد أن فقد وعيه خلال تدريب الفريق استعدادا للمباراة قبل يومين، وتم نقله للمستشفى، وهذا الأمر قد يدفع الجهاز الفني للبنزرتي لعدم المجازفة بإشراكه في المباراة.